منتديات العرب عرب
أهلا بكم في منتديات العراق عرب , نرحب بأعضائنا الأحبة و كذلك الزوار الكرام اللذين نرجوا منهم التسجيل لدينا

منتديات العرب عرب

عام لكل العلوم والمعرفة المتعلقة بالمجتمع
 
الرئيسيةالرئيسية  فصة معبرة وهادفه Empty  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر
 

 فصة معبرة وهادفه

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فيصل الكناني
عضو مميز
عضو مميز
فيصل الكناني

علم الدولة : فصة معبرة وهادفه 123
رقم العضوية : 88
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 20/09/2008
عدد المساهمات : 9845
نقاط : 19534
الموقع : العراق
العمل/الترفيه : سأل الممكن المستحيل : أين تقيم ؟ فأجابه في أحلام العاجز
الجنسية : عراقية
المزاج : من يحب الشجرة يحب أغصانها
الاوسمة : فصة معبرة وهادفه Images?q=tbn:ANd9GcThSl-_Rum7XuoKxSOAArejMDJAccaRSjGpDMi0OqnxY-DteGVn

فصة معبرة وهادفه Images?q=tbn:ANd9GcTIKATErlQKHQqIIqh18OzqOgHKzo1O_Osqosqg4sD2nxLs1fPm

فصة معبرة وهادفه Empty
مُساهمةموضوع: فصة معبرة وهادفه   فصة معبرة وهادفه Emptyالأربعاء 03 أكتوبر 2018, 11:18 am

فصة معبرة وهادفه

التحق شاب امريكى يدعى " والاس جونسون " بالعمل فى ورشه كبيره لنشر الاخشاب وقضى الشاب فى هذه الورشه احلى سنوات عمره ، حيث كان شابا قويا قادرا على الاعمال الخشنه الصعبه ،
وحين بلغ سن الاربعين وكان فى كمال قوته واصبح ذا شأن فى الورشه التى خدمها لسنوات طويله فوجىء برئيسه فى العمل يبلغه انه مطرود من الورشه وعليه ان يغادرها نهائيا بلا عوده !

فى تلك اللحظه خرج الشاب الى الشارع بلا هدف ، وبلا امل وتتابعت فى ذهنه صور الجهد الضائع الذى بذله على مدى سنوات عمره كله ، فأحس بالاسف الشديد وأصابه الاحباط واليأس العميق واحس " كما قال ؛

وكان الارض قد ابتلعته فغاص فى اعماقها المظلمه المخيفه ..

لقد اغلق فى وجهه باب الرزق الوحيد ، وكانت قمه الاحباط لديه هى علمه انه وزوجته لا يملكان مصدرا للرزق غير اجره البسيط من ورشة الاخشاب ، ولم يكن يدري ماذا يفعل!!

وذهب الى البيت وابلغ زوجته بما حدث
فقالت له زوجته ماذا نفعل ؟
فقال : سأرهن البيت الصغير الذي نعيش فيه وسأعمل فى مهنة البناء ..
وبالفعل كان المشروع الاول له هو بناء منزلين صغيرين بذل فيهما جهده ، ثم توالت المشاريع الصغيره وكثرت واصبح متخصصاً فى بناء المنازل الصغيره ، وفى خلال خمسة اعوام من الجهد المتواصل

اصبح مليونيراً مشهورا إنه " والاس جونسون " الرجل الذى بنى سلسله فنادق ( هوليدي إن ) انشأ عدداً لا يحصى من الفنادق وبيوت الاستشفاء حول العالم ..

يقول هذا الرجل فى مذكراته الشخصيه ؛ لو علمت الآن أين يقيم رئيس العمل الذى طردني ، لتقدمت إليه بالشكر العميق لأجل ما صنعه لي ، فَ عندما حدث هذا الموقف الصعب تألمت جدا " ولم افهم لماذا سمح الله بذلك ، اما الآن فقد فهمت ان الله شاء ان يغلق فى وجهى باباً " ليفتح امامى طريقا " أفضل لى ولأسرتى .

? دوماً لا تظن أن أي فشل يمر بحياتك
هو نهاية لك .. فقط فكر جيداً
وتعامل مع معطيات حياتك
وابدأ من جديد بعد كل موقف
فالحياة لا تستحق أن نموت
حزناً عليها لأنه بإستطاعتنا أن
نكون أفضل

فصة معبرة وهادفه 42157317_2394572617249966_1445374799978168320_n





فصة معبرة وهادفه 72149
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بنت العراق
عضو مميز
عضو مميز
بنت العراق

علم الدولة : فصة معبرة وهادفه 123
الجنس : انثى
تاريخ التسجيل : 18/12/2009
عدد المساهمات : 3779
نقاط : 5834
الجنسية : عراقية
الاوسمة : فصة معبرة وهادفه Excellent-member-in-Roro44



فصة معبرة وهادفه Empty
مُساهمةموضوع: رد: فصة معبرة وهادفه   فصة معبرة وهادفه Emptyالسبت 20 يوليو 2019, 1:40 pm

موضوع في قمة الجمال
وأضاء بجماليه أرجاء المكان
فجزا ك الله خيرا






فصة معبرة وهادفه N4hr_13491835111
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
فصة معبرة وهادفه
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات العرب عرب :: منتدى الادب والثقافة :: قصص وعبر-
انتقل الى:  

المواضيع الأكثر شعبية
اجمل نساء العالم
من اقوال الامام علي عليه السلام
حكم وامثال بالصور ...
فوائد البردقوش البطنج
كيف السبيل وقد شطت بنا الـدار.
عشائر قبيلة كنانة في العراق و الأحواز العربية
من القائل : يا ضيفنا لو زرتنا لوجدتنا ...... نحن الضيوف وانت رب المنزل
بالصور حكم ومواعظ
إعراب آية إنما يخشى اللهَ من عباده العلماءُ
ماذا قال الرسول صلى الله علية وسلم عن داعش قبل 1400 سنة
المواضيع الأكثر نشاطاً
مساجلات ابوذية الاعضاء
من اي فئة من الجماجم انت
مجرد فكر..المحاكمه الثقافيه
عبير تعود الى المنتدى بعد غياب طويل رحبوا بها أجمل ترحيب
بوح الصور عن عالم المرأة والرجل ..َ
100 ابو ذية روعة انتظر محوراتكم معي من خلالها
اللحظة المسكونة بالالم
الكلمة...أبلغ من السيف
معلومة على الماشى
لكم حق تكملت المسرحية